05‏/06‏/2011

مشغول

صائدو السمك اذا ما واجهتهم سمكة قرش ضخمة,وخافوا منها على قواربهم الصغيرة فان كل ما يفعلوه هو ان يلقوا لها قارب صغير فارغ او لوح خشبي كبير تظل تناطحه زمنا بينما ينشغل الصيادون بعملهم بعيدا عن قاربهم الفارغ حتى تنهك قوى سمكة القرش فترحل هامدة ويحقق الصيادون صيدهم....


اوريليانو ابن خوسيه اوريليانو الاول,وبعد ان حقق كل انتصاراته العسكرية,وقاد المعارضة في بلاده لحدود تحقيق الانقلاب والحكم,وقع اتفاقية مع الحكومة تنحى فيها عي قيادته وتم تهميشه تماما في قريته,انتهت حياته العسكرية المبهرة للاشيء,وكأن كفاحه وانتصاراته على مدى السنين لم تكن شيئا,لكنه كان يلتهي عن افكاره اليومية السلبية من ندم واخفاق واحباط ووحدة بفعل كان ياسرني  كثيرا...كان يلتهي عن افكاره بصنع اسماك ذهبية في غاية الدقة والجمال,اسماك بقي ان ينفخ فيها فتصبح حية تسعى,يبدأ صناعتها مع شروق الشمس وينهيها مع غروبها,لكنه لا يخلد الى فراشه قبل ان يتاكد انه قد أذاب كل ماصنع من اسماك عيونها الياقوت وجسمها الذهب,حتى اذا ما استيقظ من غده,اصبح وعاد فعله من جديد بتركيز وانشغال تام...اسماك زينته كانت قواربه الفارغة يلقيها لقروش افكاره ووحدته....


بامكانك ان تفيد نفسك وأمتك بفعل تلتهي به عن همومك,ان ابتلاك ربك بما تغتم به,ولا تجد له حلا الان,فانشغل عنه بهواية تحبها,بفكرة تحلم ان تصيرها حقيقة,باخوان تخالطهم وتتخذهم دروعا امام احزانك,روتين حياتك اليومي ان كان ممتلئا من شروق الشمس حتى الليل اذا سجى,فذلك يبقيك في معزل عن احزانك بما يفيدك ويبقيك حيا ساعيا متحركا


اصنع قواربك الفارغة,واجعل سعادتك هدف تلقي لاسماك غمك وخوفك ما تلتهي به عنك...
 

اصنع قواربك تسعد


 تدوينتك القادمة:قبول
انتظرها في 15/6


هناك 5 تعليقات:

naysan يقول...

جميل جداً

Hu-man يقول...

أفكارك وتدويناتك مُلهمة لي دائماً ياعماد

تستوجب التدوين في دفتر الملاحظات اليومية


للعمل على تطبيقها بشكل إيجابي

شغل الذات عن الهموم هي تجربة إنسانية

صميمة نتجت عن إعمال العقل والروح معاً


أشكرك من صميم قلبي على سؤالك

وانا الحمدلله بخير اتمنى ان تكون انت بخير

أبو نزار يقول...

جاء راجل لحيكم فشكى لها كثرة العيال والهموم وضيق المنزل فقال له ضع معكم بمنزل بقره وتعالى لى بعد يومين ,جاء الرجل وقال للحكيم صار الأمر اسوأ قال له فضع إذا خنزيرا وتعالى لى بعد يومين...مر اليومان وجاء الرجل وقال اصبح الامر لا يطاق فقال له الحكيم اخرج الخنزير إذا. اخرجه الرجل وعاد فقال اصبح البيت افضل قال فاخرج البقرة وتعالى فجاء الرجل وقال اصبح بيتى جنه فيحاء,تدوينه جميله اشغل نفسك عنك تنشغل شريطه أن تشغلها بما يفيد فحياه الإنسان كقدر زجاجى محدود الإمكانيات قد تضع بها رمالا فإذا بها امتلئت ليس بها مكانا للمزيد وقد تضع بها حصوا فإذا بها تتسع لبعض حبات الرمال وقد تضع بها قطع من الحجاره فإذا بها تتسع لقليل من الحصى وبعض الرمال فالحجارة اهداف الحياه الكبرى والصغرى مشاغل الحياه اليوميه المعتاده واما الرمال فتوافه الأمور الى لا تخلوا منها حياه احدنا والتى غن شغل فراغه بها لم يجد من ثم متسعا لما هو اهم واولى بالإهتمام

نور يقول...

مساؤك خير وبركة
أتفق معك في ضرورة أن ننشغل عن هموم أنفسنا حتى لا تشغلنا أنفسنا بها ونغرق في مستنقعها مع ضرورة ان يكون انشغالنا بما هو إيجابي مفيد يعود بالنفع والفائدة .
على أن تكون هذه "القوارير " ضربٌ من مواجهة الهموم والمشكلات لا سبيلاً إلى الهروب منها ، فالهروب لن يولّد إلا المزيد من الهموم ..

كل الاحترام والتقدير

emad.algendy يقول...

نايسان
جميل مرورك


human
العزيز محمد دمت بخير
شكرا لمرورك
وكله تمام اليومين دول
يارب دايما


ابو نزار
يروق لي مرورك كثيرا
افتقدت تعليقاتك لفترة
احيانا اعتقد انه علي ان اطلعك على تدويناتي مسبقا لاتمكن من تضمين تعليقك في فقرة ثابتة
كل التحية لمرورك


العزيزة نور
صباحك عنبر وياسمين
معك يقينا اننا نريد ان نكون مشغولين بايجابية لا بهروب مؤقت
كل التحية لك